دلياني: الاحتلال يتحمل مسؤولية عملية تل أبيب والسبب!

08 إبريل 2022 - 09:38
صوت فتح الإخباري:

قال الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح ديمتري دلياني: إن “عملية تل أبيب يتحمل مسؤوليتها رئيس وزراء دولة الاحتلال وحكومته التي أغلقت أبواب العملية السياسية وارتأت خنق الصوت الفلسطيني واستفزازه وانتهاك كرامة الإنسان ومقدساته بدعم وتآمر أمريكي- إسرائيلي”.

وأضاف دلياني: أن “سلطات الاحتلال تسرق من الفلسطينيين حقهم الطبيعي المتمثل في ممارسة الشعائر الدينية خاصةً في الحرم القدسي الشريف خلال شهر رمضان المبارك”.

وأشار إلى أن “حكومة الاحتلال أخطأت حينما اعتقدت أن الشعب الفلسطيني سيموت ولن يكون له رَدة فعل، وبغض النظر عن المدارس الفكرية المختلفة التي بعضها مُؤيد للعُنف وبعضها عكس ذلك، إلاّ أن هناك حقيقة واحدة راسخة وهي أنه لم تُخلق أي قوة على الأرض تستطيع خنق واسكات صوت الحق الفلسطيني”.

وأكد دلياني، وجود إحباط فلسطيني داخلي نتيجة الفشل السياسي الكبير الذي يشاهده المواطنون إلى جانب تراجع القضية الوطنية أو على المستوى الداخلي المتمثل في كبت الحُريات ومُلاحقة أصحابها.

وشدد الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي، أن المسؤولية الكبيرة فيما يجري تقع على الاحتلال جرّاء ممارساته العدوانية التي تستفز الشجر والحجر قبل البشر، وهو ما يتطلب تحركًا فاعلًا لحماية حقوق شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده.

وكانت وسائل إعلام عبرية، أفادت مساء الخميس بسماع صوت إطلاق نار في ميناء “تل أبيب” بالداخل الفلسطيني المحتل.

وتزامن إطلاق النار، مع أنباء وصول رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينت مبنى الكرياه لمتابعة العملية الفدائية التي نفذها مسلحون فلسطينيون بمدينة “تل أبيب”.

ووفقًا للمعلومات الواردة فقد أسفرت العملية الفدائية عن مقتل مستوطِنَين، ووقوع عددٍ من المصابين في صفوف المستوطنين المتطرفين وجنود الاحتلال الذين تواجدوا في مكان الحدث.

جدير بالذكر أن وسائل الإعلام العبرية، أكدت أن “الحدث مستمر حتى اللحظة حتى تُجرى القوات الأمنية المختلفة عمليات بحث وانتشار موسعة للقبض على المنفذ الثالث للعملية”.

وأفاد شهود عيان، بأن إطلاق النار شمل ثلاثة مواقع بشارع ديزنكوف بالداخل الفلسطيني المحتل.

وتُفيد الأنباء الواردة باستشهاد منفذ العملية الفدائية فيما لا يزال مصير اثنين من المُنفذين مجهولًا حتى الآن.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق