الجهاد : رسالة الأمين العام واضحة بإعلان حرب على الاحتلال

14 أكتوبر 2021 - 11:18
صوت فتح الإخباري:

قال أحمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي اليوم الخميس "إن الاحتلال يمارس ضغوطا على أسرى الجهاد المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية".


وأضاف في مقابلة لمعا "رسائل الأسرى من داخل السجون الإسرائيلية أن الاحتلال الإسرائيلي يشن حملة مسعورة ضدهم خصوصا أسرى الجهاد وهناك حالات تعذيب وعزل انفرادي وإعادة تحقيق لقادة أسرى الجهاد الإسلامي، لذا كانت رسالة الأمين العام للجهاد زياد النخالة واضحة للاحتلال بأننا لن نترك أسرانا بين أيدي الاحتلال فريسة حتى لو أدى ذلك إلى إعلان الحرب على الاحتلال الإسرائيلي وأيضا كانت الإجابة حاضرة من قبل سرايا القدس بأنها رهن إشارة الأمين العام."
وتابع "لايمكن للمنطقة أن تعيش حالة الأمن والاستقرار طالما أن الاحتلال يشن الحملة المسعورة ضد أسرى الجهاد في السجون ويمارس جرائم لا إنسانية".
وأكد "أن معركة الأسرى هي معركة الكل الفلسطيني كما هي معركة الجهاد الإسلامي وأن السلاح سيظل مصوبا نحو الاحتلال حتى تحرير الأسرى".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق